loader

إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية يقوم بجولة تفقدية قبل بدء الجلسة السنوية في كارلسروه في ألمانيا لعام 2018

حضرة ميرزا مسرور أحمد يخطب بالمتطوعين والعاملين في الجلسة السنوية

قام إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية، الخليفة الخامس حضرة ميرزا مسرور أحمد بتفقد ترتيبات الجلسة السنوية الثالثة والأربعين للجماعة الإسلامية الأحمدية في ألمانيا وذلك يوم 06/09/2018.

وأثناء الجولة، زار حضرة ميرزا مسرور أحمد مختلف الإدارات المكلفة بتنظيم وإدارة هذا الحدث. واطلع على الترتيبات كما تفقد موقع الجلسة أيضًا.



وفي وقت لاحق، خطب حضرته مباشرة بآلاف العمال المتطوعين وذكّرهم بمسؤولياتهم كمضيفين للجلسة السنوية.


وتحدث حضرته عن الحاجة إلى تحسين تنظيم الجلسة سنويًا، وقال إن من المهم أن يظهر المتطوعون أعلى مستوى من الأخلاق وحسن المعاملة، حيث قال:
"معظمكم الآن متمرسٌ في أداء واجباته الخاصة، ولكني أود أن أؤكد لكم أن عليكم القيام بهذه الواجبات مع ابتسامة دائمة على وجوهكم. كتب لي بعض الأشخاص سابقًا معبرين عن رأيهم بأن هناك نقاط ضعف في هذا الصدد هنا في جلسة ألمانيا، لذا ينبغي إيلاء اهتمام خاص لضمان عدم تلقي مثل هذه الشكاوى هذه المرة. فبغض النظر عن الظروف، أظهروا دومًا الأخلاق والمعاملة الحسنة مع الآخرين بلطفٍ وصبر".
وتابع ميرزا مسرور أحمد قائلًا:
"قبيل جلسة هذا العام في المملكة المتحدة، طلبت أيضًا من المتطوعين هناك التحلي بأعلى معايير الأخلاق في جميع الأوقات، وبعد ذلك تلقيت العديد من التعليقات من الضيوف معربين عن حقيقة أن المتطوعين في المملكة المتحدة قد استجابوا لتعليماتي. فآمل حدوث الشيء نفسه هنا في ألمانيا "



كما ذكر حضرته أنه قد أُعلم أن المسلمين الأحمديين الذين جاءوا من باكستان جلسة العام الماضي قد قدموا خدماتهم في تلك الجلسة بجهد وإخلاص كبيرين، فشكرهم حضرته على جهودهم ودعا من أجل جميع المتطوعين أن يبارك الله في جهودهم من جميع النواحي.



هذا وتنعقد الجلسة السنوية في مدينة كارلسروه الألمانية، وقد بدأت في وقتٍ لاحق من ذلك اليوم لتستمر لثلاثة أيام من 7-9 سبتمبر/أيلول.


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة